صحة و جمال

10 علامات تدل على أن كليتك في «خطر»

يؤكد الخبراء أن أحد أسباب ارتفاع الإصابات بمرض الكلى المزمن هو أن المصابين قد لا تظهر عليهم أي أعراض في كثير من الأحيان، حتى يصبح اللجوء إلى الطبيب ضروريا.

وقدّم موقع “باتش” 10 علامات تدل على أن كليتك “في خطر”:

1- تغيرات في البول: إذا لاحظت رغوة في البول أو صعوبة التبول، أو أصبح بولك داكنا وبعده بول بكميات صغيرة، أو كنت تحتاج إلى التبول مرات عدة في الليل.

2- التورم: إذا لاحظت تورما مفرطا، عادة في يديك وقدميك، فهذا أمر قد يدل على إصابتك بمرض الكلى.

3- ضيق في التنفس: حين تتراكم السوائل في الرئتين، يصبح التنفس العميق صعبا، وبالتالي فإن ضيق التنفس يستدعي اللجوء إلى طبيب متخصص.

4- الطفح الجلدي: عندما يكتظ جسمك بالسموم، فإنه يبحث عن أي طريقة للتخلص منها، وإحدى هذه الطرق هي من خلال المسام الموجودة في البشرة، وقد يؤدي ذلك إلى ظهور طفح جلدي أو جفاف الجلد أو تهيجه أو حتى ظهور تقرحات.

5- طعم معدني في الفم: في بعض الأحيان، يمكن أن يصبح جسمك مثقلا بالسموم، إلى درجة أنه يمكنك تذوقها. يمكن للأشخاص الذين يعانون من الكلى أن يختبروا طعما معدنيا في أفواههم.

6- ضعف التركيز والدوخة: اكتظاظ جسمك بالسموم يعني تدفق الأكسجين غير الفعال إلى باقي أجزاء الجسم، بما في ذلك الدماغ. هذا يؤدي إلى ضعف التركيز والدوخة، وحتى ضباب الدماغ.

7- ألم أسفل الظهر: غالبا ما يرتبط ألم أسفل الظهر بتلف الكلى أو الفشل الكلوي، لأن الكليتين تقعان في منطقة أسفل الظهر.

8- التعب: تنتج الكلى هرمونا يعرف باسم EPO، والذي يزيد بشكل أساسي من عدد خلايا الدم الحمراء، التي تحمل الأكسجين إلى كل أجزاء الجسم. وبالتالي، فإن الإصابة بالكلى يؤدي إلى نقص الأكسجين بشكل عام، مما سيؤدي إلى الشعور بالإرهاق والتعب.

9- الغثيان والقيء: تراكم السموم والفضلات في الدم، يمكن أن يسبب الغثيان والقيء.

10- القشعريرة: أي مشاكل تؤثر على الوظيفة الصحية لكليتيك يمكن أن تؤدي إلى نقص خلايا الدم الحمراء الحاملة للأكسجين، وتشمل أعراضه الشعور المستمر بالبرد.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى