أخبار محلية

أمير تبوك: «نيوم» جزءٌ غالٍ من السعودية

رعى أمير منطقة تبوك الأمير فهد بن سلطان بن عبدالعزيز، أمس، ملتقى «نيوم.. مستقبل الإنسان والمكان»، الذي نظمته شركة «نيوم»، في مركز الأمير سان الحضاري بتبوك.

وقال أمير تبوك في تصريح له بهذه المناسبة: «الشكر لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، وولي عهده الأمين؛ لما يقدمانه لبلادهما ولشعبهما، و«نيوم» جزء غال من السعودية ضمن منطقة تبوك، التي كان لولي العهد النظرة الثاقبة بأن يجعل هذه المنطقة والساحل بالذات منطقة مميزة، ولم يكن أحد يدرك ما كان يطمح إليه ولي العهد، الذي كان طموحه لا حدود له، ومشروع نيوم بدأ قويا وسيستمر بهذه القوة، وما شاهدناه اليوم هو أهم ما هو حريص عليه خادم الحرمين الشريفين، وولي العهد، وهو الإنسان السعودي».

وأضاف أمير تبوك:«ما شاهدناه اليوم هو أكبر مثال على ما نشاهده من شبابنا وشاباتنا، وهم يصلون إلى أعلى المراكز في العلم وفي التدريب، ومتواجدين على أرض نيوم، يعملون وهم في الخارج وفي داخل المملكة بأعظم الجامعات، يتلقون تعليمهم، وسيعودون للالتحاق بهذا العمل، وهو عمل جبار، وفرصة هذا اليوم ونحن في تبوك وأخواني وأخواتي أهل تبوك يعرفون الكثير ولكن فرصة لباقي مناطق المملكة لتطلع على ما هو موجود».

وأوضح أمير تبوك بقوله: «نيوم جزء من طموحات ولي العهد، وما هو موجود في تبوك من مشاريع كبيرة جدا، ونتحدث عن كل مشروع، لكن الناس يعرفون أن هناك مشاريع كبرى الآن تنفذ وبعضها جهز للاستخدام سواء في البحر الأحمر أو غيره، وأتمنى الجميع يطلعون عليها وهذه بلادكم، وكل ما اطلعتم وعرفتم كل ما استطعتم أن توضحوا هذا الأمر لأبنائكم».

من جهته، أكد الرئيس التنفيذي لنيوم المهندس نظمي النصر أن تبوك وأهلها هما في قلب اهتمام نيوم حسب التوجيه الدائم لولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع رئيس مجلس إدارة نيوم الأمير محمد بن سلمان.

واستعرض النصر خلال كلمته عدداً من المبادرات والبرامج التي نجحت نيوم في تنفيذها ضمن أدوارها المتعددة وجهودها المستمرة، التي كان آخرها توقيع اتفاقية مع مركز جنى في تبوك لدعم 550 أسرة منتجة من خلال تمكين المرأة والإسهام في تحقيق الاستقرار الاجتماعي والاقتصادي في المجتمع.

وأشار إلى أن «نيوم» شاركت من خلال هذا اللقاء إستراتيجيتها للتنمية والمسؤولية الاجتماعية التي ترتكز على التفاعل والتمكين والتعليم، إذ قدمت أكثر من 18 مبادرة في 2021 موجهة جميعها لمجتمع تبوك، كما قامت بابتعاث 387 شاباً وشابة إلى الجامعات السعودية وإلى أفضل 100 جامعة عالمية، وتوظيف 900 من أبناء وبنات تبوك في مشروع نيوم يعملون مع أفضل العقول والكفاءات العالمية في مختلف التخصصات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى