أخبار محلية

«تدمر العقل وتستمر الأعراض بعد التعافي».. مواد مصنعة كيميائيا تنتشر في المملكة

حذر مدير الدراسات والمعلومات في اللجنة الوطنية لمكافحة المخدرات د. سليمان اللحيدان من خطورة مواد مخدرة جديدة تصنّع كميائيا بدأت تظهر في أنحاء العالم وتنتشر في المملكة مثل الشبو.

وقال اللحيدان، لقناة “الإخبارية”، إن المواد المخدرة منتشرة في جميع دول العالم، ولكن لدينا في المملكة أنواع معينة من المخدر مثل الكبتاجون والحشيش، ونراها في بعض الضبطيات بشكل دوري وتظهر خطر هذه الآفة.

وتابع : “هناك لدى بعض الفئات توجه حديث إلى تعاطي مواد مخدرة جديدة أو حديثة تصنع في مختبرات كيميائية بحتة، ويتم تصديرها للمملكة مثل الشبو، وبعض المواد الأخرى إضافة إلى بعض الأدوية المقيد استعمالها لبعض المرضى، والتي أصبح يُساء استخدامها”.

ولفت د. سليمان اللحيدان، إلى أن هذه المواد المخدرة مصنعة كيميائيا وتأثيرها للأسف قوي وشديد جداً، وتدميرها للعقل والدماغ شديد الخطورة.

وأضاف أن هذه المواد المخدرة المصنعة كيميائيا تسبب أمراض الذهان والاضطرابات العقلية، وبعد التعافي قد لا يعود الشخص إلى طبيعته.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى