أخبار محلية

مدخل «الزوران» يصطاد العابرين

يشكل مدخل قرى «الزوران» جنوبي محافظة الطائف، المتفرع من طريق الجنوب بوادي لية، معاناة للسكان وسالكي الطريق، بعد أن أصبح مصيدة تهدد آلاف السكان، وتضاعفت المعاناة بعدما بات طلاب وطالبات جامعة الطائف ومدرسة سيسد يسلكون الطريق ذاته. وأوضح الأهالي، أن خروج السيارات القادمة من القرى في الزوران باتجاه طريق الجنوب، يتسبب في حوادث مميتة، مطالبين بأن تتم توسعة الطريق مع المنعطف المجاور للحديقة باتجاه محافظة الطائف، ليتمكن السائقون من الخروج إلى الطريق العام دون حوادث.

وقال محمد الأزوري، وعبدالله السواط: «السكان وسالكو الطريق يتطلعون لإعادة النظر في المدخل، إذ يشكل خطراً على الجميع، خصوصاً أن الكثير من الطلاب والطالبات في جامعة الطائف ومدرسة سيسد، والقادمين من جنوب المحافظة يسلكون هذا الطريق؛ لتقليل المسافة والهروب من الازدحام، لكنهم يواجهون خطر الموت بسبب الطريق».

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى