أخبار محلية

طائرات الدرونز تنثر البذور البرية الموسمية بـ«ذرّاية»

نثر عدد من طائرات الدرونز التي تستخدم لأول مرة في عمليات التشجير البذور البرية الموسمية أمس الأول بفيضة «ذرّاية» جنوب لينة في منطقة الحجرة في الجزء الشمالي الشرقي من محمية الإمام تركي بن عبدالله الملكية- 120 كيلومتراً جنوب محافظة رفحاء، بمنطقة الحدود الشمالية -ضمن حملة تشجير المحمية لموسم 2021 – 2022.

وأوضح الرئيس التنفيذي لهيئة تطوير محمية الإمام تركي بن عبدالله الملكية المهندس محمد الشعلان ان الحملة ستوزع على 3 مناطق تشمل لينة بالحدود الشمالية، وتربة في منطقة حائل وقبه بمنطقة القصيم.

وأوضح ان المرحلة الأولى تستهدف زراعة 100,000 شجرة داخل حدود المحمية خلال موسم 2021 – 2022 بمشاركة الأهالي وجمعية الروابط الخضراء وطلاب المدارس، يضاف لذلك نثر بذور بمساحة مليوني متر مربع بواسطة طائرات الدرونز.

وأشار إلى أن استخدام طائرات الدرونز يقلل من الاعتماد على الأيدي العاملة في عمليات النثر، وانتشار البذور في مساحات شاسعة في تضاريس متنوعة، مع قدرتها على جمع المعلومات ليتم فيما بعد استخدامها لمتابعة وتحليل نمو البذور عبر تقنيات الذكاء الاصطناعي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى