تقنية

“هاكر” مقيم في مصر يخدع فيسبوك ويوثّق حسابه على أنه إيلون ماسك

تمكّن هاكر مقيم في مصر من خداع موقع “فيسبوك” وتوثيق حسابه على أنه مؤسّس شركة “تسلا” الأمريكية، إيلون ماسك.

ورصد موقع “إنغادجيت” التقني المتخصّص، عملية الخداع التي وقعت فيها “فيسبوك”، وتمكّن من توثيق حسابه بخداع آليات وضوابط فيسبوك.

وتمتلك الصفحة التي يديرها أشخاص مقيمون في مصر 153 ألف متابع، وتحمل عنوان “يو آر إل” باسم “إيلون ماسك رسمي”.

ويحتوي الحساب المخادع على نحو 11 تغريدة معاد نشرها لإيلون ماسك، وينشر هبات مزيّفة من عملات بيتكوين، فيما تمّ إنشاء الصفحة فعلياً في 28 يوليو 2019، وآخر منشوراتها بتاريخ 21 أكتوبر الماضي، لكنها غيّرت اسمها خلال شهر أكتوبر فقط.

ويتطلب التحقّق من فيسبوك من مالكي الحسابات تقديم دليل على هويتهم، مثل رخصة القيادة أو جواز السفر، لكن المحتالين وجدوا أحياناً طرقاً للالتفاف حول العملية الرسمية.

ورفضت فيسبوك، أو شركة “ميتا” الحالية، التعليق على ذلك الخطأ الفادح في سياساتها.

ولكن بعد فترة وجيزة، اختفت الصفحة من على موقع “فيسبوك”، فيما يبدو أنه تمّ حذفها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى