صحة و جمال

تحذير لمرضى السكري: الكشف الدوري على العينين ضروري

حذّر استشاري طب وجراحة العيون الدكتور ياسر عطية المزروعي، مرضى السكري، مؤكدًا ضرورة الحرص على الكشف الدوري على العينين حفاظًا على سلامتهما وتفاديًا لوجود أي تغيرات في شبكية العينين -لا قدر الله- تنتج بسبب مرض السكري.

وقال “المزروعي” بمناسبة اليوم العالمي للسكري الذي يصادف اليوم 14 نوفمبر: إن اعتلال الشبكية السكري هو أحد مضاعفات العين الناجمة عن مرض السكري؛ إذ إن شبكية العين تعتبر حساسة للغاية نتيجة التقلب في مستويات السكر، ويحدث اعتلال الشبكية السكري عن تدهور في بنية الأوعية الدموية الشبكية، وهذه الأوعية الدموية العليلة قد تتوسع؛ مما يسبب تسربًا للسوائل؛ بل وحتى تنسد فتترك جزءًا من شبكية العين دون الدورة الدموية، ومع تقدم المرض تتشكل أوعية دموية جديدة ويتكاثر النسيج الليفي في شبكية العين مما يترتب على ذلك تدهور الرؤية.

وأوضح أن كثيرًا من الأفراد الذين يعانون من اعتلال الشبكية السكري في مراحله المبكرة، لا يشكون أي أعراض لافتة، ولا يتوقف اعتلال الشبكية في هذه الحالات عن التطور إلى أن يؤدي إلى مضاعفات تدريجيًّا، ولهذا السبب يُنصح مرضى السكري بالكشف الدوري حتى يتم التدخل السريع للحالات التي تشكو من الشبكية السكري.

وبيّن “المزروعي” أن تقريرًا طبيًّا نرويجيًّا جديدًا، حذّر من اعتلال الشبكية السكري الذي يعد من المضاعفات الخطيرة لداء السكري؛ لافتًا إلى أن داء السكري يُلحق ضررًا بالأوعية الدموية في شبكية العين؛ مما يرفع خطر حدوث مضاعفات على البصر، إذ تتمثل أعراض الاعتلال في تدهور الرؤية أي الرؤية الضبابية وظهور نقاط سوداء في مجال الرؤية، لذلك على مريض السكري زيارة طبيب العيون فور ملاحظة هذه الأعراض للعلاج في الوقت المناسب، وغالبًا ما تعالج بالليزر.

وقال إن التشخيص هو الذي يحدد طبيعة التدخلات العلاجية التي قد تلزم استخدام جلسات الليزر، ولكن ما يهمنا أيضًا هو الجانب الوقائي في التحكم ومراقبة نسبة السكر، والمحافظة على ضغط الدم ومستويات الكوليسترول، وتجنب التدخين لأنه يزيد من خطر الإصابة بمضاعفات السكر المتعددة (وتشمل اعتلال الشبكية السكري)، ومراجعة الطبيب فورًا عند حدوث رؤية مشوشة، أو مبقعة أو ضبابية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى