أخبار محلية

مصريان يحصلان على الجنسية السعودية بموافقة سامية .. تعرف عليهما

تضمنت قائمة الحاصلين على الجنسية السعودية بعد صدور الموافقة السامية، اثنين من المواطنين المصريين المتميزين في مجالهما.
وفي هذه السطور نرصد لكم معلومات حول الشخصيتين بعد حصولهما على الجنسية.

عمرو عوض الله 
هو مهندس ورائد أعمال مصري أمريكي سعودي، من مواليد أكتوبر 1970، حصل على بكالوريوس الهندسة الكهربائية عام 1992 من جامعة القاهرة، ثم حصل على ماجستير في هندسة الحاسبات عام 1995، من نفس الجامعة، ثم حصل على الدكتوراة في الهندسة الكهربائية من جامعة ستانفورد عام 2007. وهو مستثمر وممول في عدد من الشركات الناشئة المصرية وهي «دياجنوسوفت»، «أوفرنا»، «انستاباج»، و«وظوف».
عمل «عوض الله» مؤسسا ومهندسا للنظم في شركة «فيفا سمارت» بين عامي 1999 و2000، كما شغل منصب نائب رئيس الهندسة الاستخباراتية الإنتاجية في شركة «ياهو» بين عامي 2000 و2008.
وخلال عام 2008 كان ممولًا مقيمًا لشركاء «أكسل»، وبحلول عام 2012 أصبح عضوًا في «Diagnosoft» حتى عام 2015.
وبين عامي 2008 و2019 شغل منصب الرئيس التنفيذي للتكنولوجيا في شركة «كلاوديرا» التي ساهم في تنفيذها، كما شغل منصب نائب رئيس علاقات المطورين لشركة «جوجلكلاود» من 2019 وحتى العام الجاري.

محمد على جودت
من مواليد مايو 1967، وهو واحد من أهم رجال الأعمال المعروفين في مجال الاقتصاد، وكبار التجار في مصر، من أشهر المستثمرين في الوطن العربي ودول الخليج، وله مجهودات عديدة في مجال الاقتصاد.
بدأ حياته بدراسة الهندسة المعمارية، وحصل على ماجستير إدارة من جامعة ماستريخت للإدارة، وبعد تخرجه عمل في مجموعة من أكبر شركات البرمجيات، مثل مايكروسوفت وجوجل وشغل مناصب قيادية بها. «جودت» من مسؤولي الأعمال السابق لشركة «جوجلاكس»، وهو مؤلف كتاب «حل السعادة» الذي ألفه بعد وفاة ابنه الذي حصل على لقب «الأفضل مبيعا»، ومثل هذا الكتاب دافعًا فيما بعد لإطلاق حملته بعنوان onebillionhappy.org التي ساعدت الملايين عالميا في إيجاد السعادة. كما شغل منصب المدير الإقليمي لشركة «BAT»، منصب نائب الرئيس لقطاع الأسواق الناشئة، بالإضافة إلى عدد من المناصب المرموقة في شركة ميكروسوفت، فضلًا عن أنه انضم لشركة جوجل لمدة سبع سنوات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى