أخبار محلية

قانوني: السجن والتعويض عقوبة لمن يحذف عضوًا من قروب “واتس آب”

أكد المحامي والمستشار القانوني أحمد عجب أن قيام مشرف المجموعة بقروب واتس آب بحذف أحد الأعضاء يعرضه للمساءلة القانونية التي قد تصل للغرامة والسجن، وذلك متى تقدم ذلك العضو بشكوى للجهة المختصة.

وأضاف المستشار عجب أنه قد تلحقه العقوبة النظامية المنصوص عليها بالمادة 5/3 نظام مكافحة جرائم المعلوماتية إذا أثبت تضرره منه وقد يضطر لتعويضه.

وقال: إن المادة 5/3 من نظام مكافحة جرائم المعلوماتية تقضي بالسجن مدة لا تزيد على سنة وبغرامة لا تزيد على 500 ألف ريال، أو بإحدى هاتين العقوبتين؛ كلُّ شخص يرتكب أيًا من الجرائم المعلوماتية الآتية: 5- التشهير بالآخرين وإلحاق الضرر بهم عبر وسائل تقنيات المعلومات المختلفة.

وأوضح أن الضرر الذي قد يلحق العضو المحذوف في واتس آب غالباً ما يكون ضرراً معنوياً وأدبياً يقلل من قدره أو يحط من مكانته بخلاف كونه نوعًا من الازدراء لشخصه، وقد يتعدى الضرر ذلك بتجنب الغير له أو إساءة سمعته، خاصة مع بلوغ عدد بعض القروبات عشرات الأعضاء؛ لهذا الحذر واجب والصلح خير.

وأشار إلى أن مغادرة العضو للمجموعة خاصة إذا ما كانوا قد أضافوه بدون إذنه، فلا يترتب عليه أي ضرر حال أو حتى محتمل، وبالتالي ينتفي احتمال المساءلة القانونية هنا لوجود مبرر مشروع ومسوغ لمغادرة القروب ولانعدام توافر أركان المسؤولية التقصيرية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى